بدءه الفراعنة وطوره محمد علي.. مراحل تطور التعليم المصري

طباعة

الأربعاء , 02 مايو 2018 - 03:59 مساءٍ

تطور التعليم المصري
تطور التعليم المصري

عرف المصريون القدماء العلم والتعليم ، واهتموا  بيه جيدا وسجلوا أول خطوة في تقدم الحضارة الإنسانية باختراع الكتابة التي كان لها الفضل في نشر التعليم مبكراً ، كما أنهم سجلوا حضارتهم عن طريق لغتهم القديمة وتراثهم العريق .

 

  كانوا يذهبون إلى المعابد لتلقي تعليمهم،  وشملت المناهج التربية والقراءة والكتابة وحفظ النصوص الأدبية والحكايات، وإعادة كتابة النصوص، وأداء التمارين على ألواح خشبية أو حجرية، واستمر التعليم على نفس النمط إلى عصر خلافة وولاية المسلمين مع اختلاف بسيط في مكان التعلم.

 

 ومع تولي محمد على حكم مصر عام 1805 م أدخل النظام التعليمي الحديث علي النمط الأوروبي عامة والنمط الفرنسي خاصة، حيث عاشت مصر في تلك المرحلة ازدهار في جميع الأصعدة وخاصة الصعيد التربوي.

 

 فأنشأ محمد علي المدارس العالية عام "1816 م" والمدارس التجهيزية عام "1825م" والمدارس الابتدائية عام " 1832م"

 واهتم بالمرحلة العالية من التعليم حيث أنشأ المدارس المخصوصة أولاً مثل مدرسة الطب البشري ومدرسة "المهندسخانة" ومدرسة الإدارة والألسن، وأرسل البعثات إلي أوروبا بفضل جهود رفاعة الطهطاوي وعلي مبارك رائدي التعليم فى مصر.

 

 وكان أول مشروع فكري ظهر في مصر هو مشروع علي مبارك "1867 م"،  ثم أنشأ مدرسة المعلمين "دار العلوم " عام "1880م" لتزويد المدارس بصفوة من معلمي اللغة العربية وفي عام 1908م افتتحت الجامعات الأهلية .

 

-حتى  جاء دستور 1923م الذي نص علي أن " التعليم الأولي إلزامي للمصريين بنين وبنات " وقد صدر مرسوم بقانون بإنشاء الجامعة الحكومية باسم " الجامعة المصرية " عام "1925م" مكونة من كليات أربع هي الآداب والعلوم والطب والحقوق ، وتوالي إنشاء الجامعات بعد ذلك " جامعة الاسكندرية " “1942 م” جامعة عين شمس “ 1950 م” جامعة أسيوط  "1957 م" .

 

ثم توالت الجامعات الإقليمية .. بالإضافة إلي جامعة الأزهر التي أنشئت عام 1930 م.

 

ثم عاشت مصر فترة تدهور بعد وفاة محمد علي وأبنه إسماعيل،  وفي الثمانينيات تحددت الأهداف القومية للتعليم المجاني، وعام 1991 ، اعتبر التعليم هو المشروع القومي الأكبر لمصر في تنمية المجتمع ومواجهة تحديات المستقبل .

 

ومر على التعليم المصري الكثير من التحديات والصعوبات،  وتعمل الدولة المصرية الآن على النهوض بجميع مراحل التعليم.

 

 

 

 

 

 

اقرأ أيضاً:-

فيديو| ساندرا نشأت تكشف سبب التحاقها بـ معهد السينما

 

"محدش بياكلها بالساهل".. أشرار في السينما المصرية

  • درجات الحرارة
    • 22 - 36 °C

    • سرعه الرياح :22.53
    اسعار العملات
    • دولار أمريكى :
    • يورو :
    • ريال سعودي :
  • هل ترى أن خروج الفراعنة من المونديال "مشرف"؟

    نعم
    14.285714285714%
    لا
    85.714285714286%