حكاية أحمدحلمي صاحب أشهر ميدان في مصر

طباعة

الثلاثاء , 29 مايو 2018 - 09:05 مساءٍ

حكاية أحمدحلمي  صاحب أشهر ميدان في مصر
حكاية أحمدحلمي صاحب أشهر ميدان في مصر

هو الصحفى الذى كشف للعالم حادثة دنشواى 1906 وهو أول صحفى سياسى دعا إلى قلب نظام الحكم، وأول سجين سياسى بتهمة العيب فى الذات الخديوية، وأول من نادى بإنشاء وزارة للزراعة فى مصر، وهو الجد الذى شكل ثورية حفيده المبدع صلاح جاهين "محمد صلاح الدين بهجت أحمد حلمى".

 

توفى أحمد حلمى فى يناير 1936 فى عمارته الكبيرة بشبرا، وسمى الميدان الكبير باسمه "أحمد حلمى" ليس لتاريخه وكفاحه وإنما لامتلاكه أفدنة فى المنطقة.

 

قدمته السلطة إلى المحاكمة بتهم

 

1- التطاول على مسند الحضرة العلية الخديوية، 2- الطعن فى نظام حقوق الورائة فى الحكم، 3- الطعن فى حقوق الحضرة الفخيمة الخديوية، 4- دعوة الأمة للخروج على طاعة الحضرة الفخيمة، 5- انتزاع الملك من عائلة محمد على"، وقضت محكمة السيدة زينب بحبس الأستاذ أحمد حلمى 9 أشهر حكما بسيطا، واستأنفت النيابة فقضى الاستئناف بحبسه سنة مع الأشغال الشاقة، وإعدام كل ما يضبط من العدد 37، وأغلق المندوب السامى الجريدة، فكتب حلمى ردا على الحكم "إن سجنى جزائى فى محبتهم .. فما الذى للعدا أبقوه تنكيلا ..
 يا خازن السجن نفذ ما أمرت به .. فلست تملك للأحكام تعديلا.

  • درجات الحرارة
    • 22 - 36 °C

    • سرعه الرياح :22.53
    اسعار العملات
    • دولار أمريكى :
    • يورو :
    • ريال سعودي :
  • هل ترى أن خروج الفراعنة من المونديال "مشرف"؟

    نعم
    14.285714285714%
    لا
    85.714285714286%